أخبار التعليم

لهذه الأسباب تأخر افتتاح بعض المطاعم المدرسية في الابتدائيات

أكدت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت، أمس الخميس ،  أن تأخر فتح بعض المطاعم المدرسية بالابتدائيات راجع أساسا إلى عدم تنصيب المجالس المحلية الجديدة ، مذكرة بالمناسبة بأن تسيير المدارس الابتدائية كان وسيظل من صلاحيات الجماعات المحلية.
وأوضحت بن غبريت خلال الجلسة العلنية المخصصة بالمجلس الشعبي الوطني للأسئلة الشفوية ، أن تأخر فتح بعض المطاعم في الابتدائيات هذه السنة يعود إلى عدم تنصيب المجالس المحلية الجديدة إضافة إلى “عدم تسديد” بعض البلديات  للفواتير الخاصة بالمطاعم المدرسية ، مشيرة إلى أن ” 80 بالمائة من التلاميذ يستفيدون من الإطعام المدرسي بالابتدائيات”.
وذكرت وزيرة التربية خلال إجابتها على سؤال النائب حول ضرورة فصل التسيير المالي للمدارس الابتدائية عن البلديات ، أن تسيير هذه المؤسسات صيانتها وتجهيزها توفير النقل المدرسي والإطعام  “كان دوما من صلاحيات الجماعات المحلية وفقا للتشريع المعمول به “، موضحة أنه في حالة عدم كفاية الموارد الضرورية “تتلقى البلديات إعانات ومخصصات تسيير من طرف الدولة كما هو منصوص عليه في التشريع “.

و بخصوص صفقات تموين المطاعم المدرسية ، أكدت بن غبريت أن هذه  المسألة تخضع لأحكام قانونية المنظمة للصفقات العمومية ، وبالنسبة للمطاعم فإن مراعاة  واحترام السعر الأدنى للوجبة ( 45 دينار للوجبة في الولايات الشمالية و 55 دينار للوجبة في ولايات الجنوب ) هو أمر أساسي .

التعليقات

التعليقات

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: